تم التحدیث فی: 22 November 2017 - 13:07
بعد مرور مئة عام على ارتكابها الجريمة الكبرى؛
جددت الخارجية الفلسطينية السبت التأكيد على أنها ستقاضي بريطانيا إذا نَـظمت احتفالات ٍ بمناسبة الذكرى المئوية لـوعد بلفور الذي أفضى لقيام "إسرائيل" على الأراضي الفلسطينية في أربعينيات القرن العشرين.
رمز الخبر: 65295
تأريخ النشر: 29October 2017 - 11:14

فلسطين تجدد التهديد بمقاضاة بريطانيا بشأن احتفالات بلفوروافادت وکالة الدفاع المقدس للأنباء، قال ياسر جرادات نائب وزير الخارجية إنهم سيخاطبون الهيئات ِ المختصة َ لتقديم شكاوى ورفع قضايا على الحكومة البريطانية إذا لم تتراجع عن تنظيم هذه الاحتفالات.

وفي وقت سابق، طالبت منظمة التحرير الفلسطينية لندن بالاعتذار عن وعد بلفور الذي مهّد لإنشاء "إسرائيل" على الأرض الفلسطينية، بدلا من الاحتفال به في ذكراه السنوية المئة.

كما تعهد وزير الخارجية رياض المالكي بمقاضاة بريطانيا على خلفية عزمها إحياء مئوية وعد بلفور.

وقال المالكي في تصريحات الخميس إن الموقف البريطاني "يمثل تحديا كبيرا لرأي الشعب البريطاني والمجتمع الدولي وفلسطين حيال الموضوع، ويعكس لامبالاة حقيقية للمسؤولية التاريخية والجريمة التي ارتكبتها بريطانيا قبل مئة عام".

وكانت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي أعلنت مؤخرا أن بلادها ستحتفل بالذكرى المئوية لصدور وعد بلفور التي توافق الثاني من نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

وقالت ماي إنها تفتخر بوعد بلفور وبدور بريطانيا في إقامة "إسرائيل" مضيفة أن من المهم الآن العمل على التوصل إلى حل الدولتين لإنهاء النزاع الإسرائيلي الفلسطيني!.

انتهی/

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
الأکثر قراءة