تم التحدیث فی: 30 January 2018 - 12:02
أكد قائد القوة البرية للجيش الايراني العميد كيومرث حيدري ان اليوم الاول من مناورات "محمد رسول الله (ص)" المشتركة للجيش شهد استخدام صواريخ "لبيك 1" بالغة الدقة والمدفعية ذاتية الحركة التي ضربت اهدافها المرسومة.
رمز الخبر: ۶۵۴۱۳
تأريخ النشر: ۲۳ فروردين ۲۰۱۸ - ۱۱:۲۳ - 12April 2639

وأفادت وكالة الدفاع المقدس للأنباء العميد حيدري انه في المرحلة الاولى من المناورات المشتركة تحولت وحدات القوة البرية الى وحدات هجومية متحركة وادت مهامها بشكل مناسب في تحقيق اهدافها المرسومة .

واعتبر ان المناورات المشتركة التي تجري في جنوب شرق البلاد وسواحل مكران تتميز بخصوصيتين وقال ان الخصوصية الاولى تتمثل في الاجهزة الوطنية المنتجة من قبل وزارة الدفاع وعلى يد القدرات الوطنية والتي استخدمتها القوة البرية في هذه المناورات والثانية هي ان جميع التكتيكات والتقنيات التي جرى استخدامها في المناورات هي وطنية وتم وضعها من قبل قادة ومسؤولي ومدراء القوة البرية.

واوضح العميد حيدري ان واحدة من اهداف المناورات المشتركة للجيش هو اكمال التدريبات على نظريات مراكر تاهيل الجيش واختبارها على ارض المعركة .

واعرب عن ارتياحه لاداء وحدات القوة البرية في اليوم الاول من المناورات مؤكدا ان استنتاجه من اداء منتسبي القوة البرية المثابرين هو ان مراكز التدريب والكليات العسكرية قد خرّجت ضباطا جديرين وقوات مستعدة للتضحية .

كما اشاد العميد حيدري بالاداء الدقيق لمروحيات طيران الجيش وكذلك باداء وحدات المغاوير والمدرعات والمدفعية والحرب الالكترونية والهندسة للقوات البرية في انجاز المهام الموكولة اليها، معتبرا المناورات المشتركة للجيش بانها خطوة كبيرة في تعزيز الاجراءات العقائدية .

/انتهى/

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: