تم التحدیث فی: 15 June 2021 - 01:56
قبل ساعات؛
التحق العمید محمد علي حق بین من قادة الحرب المفروضة و مواجهة الإرهاب التکفیري برفاقه الشهداء بعد صراع مع فایروس کورونا في مستشفي «بارس» في طهران.
رمز الخبر: ۶۶۵۲۱
تأريخ النشر: ۱۰ رمضان ۱۴۴۲ - ۰۱:۱۷ - 21April 2021

التحق فارس الدفاع المقدس و فاتح نبل الزهراء برفاقه الشهداءأفادت وکالة الدفاع المقدس للأنباء بأن العمید محمد علي حق بین موالید عام 1966 في أحدی القری التابعة لمدینة «لنکرود» في محافظة کیلان في شمال إیران، و التحق بالحرس الثوري بعد بدایة الحرب المفروضة، و کان من مقاتلي لواء کربلاء الخامسة و عشرین في الحرس الثوري في البدایة، حتی وصل مستوی قائد کتیبة «کمیل» من فرقة «القدس» السادسة عشر في الحرس، و کان من رفاقه القائدان الشهیدان حسن رضوان خواه و محمد أصغري خواه.

و تابع الدور القیادي في الحرس بعد نهایة الحرب حتی أصبح قائدا میدانیا مهما في کسر ظهور العملاء الإنفصالیین في محافظة کردستان و قیادة مواجهات محور المقاومة الإسلامیة، فلعب دورا کبیرا في القضاء علی الإرهاب التکفیري في العراق و سوریا، خصوصا قیادته البارزة للمقاتلین الکیلانیین في عملیة فک الحصار عن بلدتي نبل و الزهراء في محافظة حلب بشمال سوریا، و کان من الرجال المحببین عند القائد الکبیر الشهید الفریق الحاج قاسم سلیماني، حتی قبّل یده أمام المقاتلین الکیلانیین، منهم صدیقه و تلمیذه الشهید القائد العمید «مرتضی حسین بور شلماني» (المقلب ب«حسین قمي)، قائد عملیات معسکر «حیدریون» في سوریا.

و تولی العمید حق بین مناصب مهمة و عدیدة، منها قیادة فرقة «القدس» السادسة عشر للحرس الثوري، قیادة معسکر «حمزة سید الشهداء» شمال غرب البلاد، و قائد معسکر «الإمام الحسین (ع)» التابعة للقوة البریة في الحرس الثوري، و خدم الدرب الجهادي المقدس حتی أصاب بفایروس کورونا و التحاقه برفاقه الشهداء بعد إیام من الصراع مع المرض في مستشفی «بارس» في طهران.

انتهی/

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
الأکثر قراءة