في حفل استعراض الجيش الإيراني؛
الرئيس الايراني يحذر الصهاينة/ إزاحة الستار عن طائرة "كمان 22" المسيرة

الرئيس الايراني يحذر الصهاينة/ إزاحة الستار عن طائرة أفادت وکالة الدفاع المقدس للأنباء بأن شارك الرئيس الايراني سيد ابراهيم رئيسي ومسؤولين من وحدات الجيش والقوات المسلحة ووزارة الدفاع في حفل استعراض ليوم الجيش الايراني .

وسيتم في هذا الحفل الكشف عن أحدث معدات وإنجازات الجيش.

وجدير بالذكر انه يتم تصميم وإنتاج معظم هذه المعدات من قبل متخصصين في القوات المسلحة للجمهورية الإسلامية الايرانية بناءً على أحدث التقنيات الدفاعية.

الرئيس الايراني يحذر الصهاينة

قال حجة الإسلام السيد إبراهيم رئيسي، صباح اليوم الاثنين (19 أبريل) ، خلال احتفال يوم الجيش الايراني، أثناء تهنئته لأبطال الجيش: جيشنا هو جيش يتق الله، صديق للناس ،أشرق بشدة في الدفاع المقدس ونفذ عمليات مختلفة ناجحة في السماء والبحر.

وذكّر الرئيس بأن الجيش قوة جاهزة للدفاع عن الوطن ويثق به الشعب، مشيرا إلى أن الجيش متفائل. العدو يعرف أن قواتنا المسلحة هي قوة الردع. أدنى حركة للعدو لا تخفى عن أعين قواتنا المسلحة. يعرف الكيان الصهيوني أن أقل تحركاتك لا تخفي عن قواتنا المسلحة، وإذا حدث أدنى تحرك منه، فإن قواتنا المسلحة ستهدف مركز الكيان الصهيوني، وتسلب قواتنا المسلحة منكم الهدوء.

ازاحة الستار عن الطائرة "كمان 22" المسيرة

تم عرض طائرة "كمان 22" المسيرة وهي طائرة طويلة المدى واستراتيجية متعددة الأدوار تابعة للقوات الجوية للجيش، على الجمهور لأول مرة خلال حفل استعراض يوم الجيش.

تعد طائرة" كمان22" أول طائرة مسيرة قتالية ذات جسم عريض للجيش، والتي لديها القدرة على حمل مجموعة متنوعة من البضائع مع مدة طيران تزيد عن 24 ساعة.

يبلغ مدى هذه الطائرة ذات الجسم العريض أكثر من ثلاثة آلاف كيلومتر وهي قادرة على الطيران على ارتفاع يصل إلى ثمانية آلاف متر .

هذه الطائرة قادرة على حمل مجموعة متنوعة من الذخيرة والليزر والصواريخ الذكية ولديها القدرة على اكتشاف ومراقبة وجمع المعلومات وإطلاق النار على أهداف بعيدة المدى.

طائرة "كمان22" أكثر حداثة وأكثر استخدامًا من طرازها السابق من حيث استمرارية الطيران وحمل الأسلحة ونظام الغابات (الحرب الإلكترونية). تزن هذه الطائرة ذات البدن العريض أكثر من طن ونصف وهي قادرة على حمل 300 كيلوغرام من الأسلحة.

في نفس الوقت عرضت القوات البرية، البحرية و الجوية للجيش معداتها الجديدة وإنجازاتها في مجال القتال، بما في ذلك المدفعية والدروع والغابات (الحرب الإلكترونية) والمروحيات والهندسة القتالية والطائرات المسيرة.