تم التحدیث فی: 18 June 2024 - 08:21

الأمم المتحدة تدرج إسرائيل ضمن القائمة السوداء للدول التي تلحق الأذى بالأطفال

اکد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، أنه قرر أخيرا إدراج الكيان الاسرائيلي في القائمة السوداء للدول والمنظمات التي "تلحق الأذى بالأطفال في مناطق النزاع".
رمز الخبر: ۶۷۸۴۴
تأريخ النشر: ۲ ربیع الثانی -۶۴۱ - ۰۸:۲۸ - 08June 2024
الأمم المتحدة تدرج إسرائيل ضمن القائمة السوداء للدول التي تلحق الأذى بالأطفالوأفادت الدفاع المقدس للأنباء، انه أبلغ الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، ما يسمى "ملحق الدفاع الصهيوني" في الولايات المتحدة، هيدي سيلبرمان، أنه قرر أخيرا إدراج الكيان الاسرائيلي في القائمة السوداء للدول والمنظمات التي "تلحق الأذى بالأطفال في مناطق النزاع".
 
وقالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية في تقرير نشرته، اليوم الجمعة، بأن "كل مساعي "إسرائيل" لإقناع غوتيريش بتجنب هذه الخطوة باءت بالفشل، وستظهر "إسرائيل" في القائمة السوداء التي ستنشر الأسبوع المقبل ضمن تقرير سيتم توزيعه على أعضاء مجلس الأمن، وستجري مناقشته في 26 يونيو الجاري."
 
كما أكد تقرير للقناة 13 العبرية، الليلة الماضية، أن الأمين العام للأمم المتحدة اتخذ القرار رغم المساعي الاسرائيلية لإقناعه بالتراجع عن هذه الخطوة.
 
والشهر الماضي، كشفت صحيفة "يديعوت أحرونوت" وموقعها الإلكتروني "واي نت"، عن وجود خوف حقيقي في الكيان الاسرائيلي من هذه الخطوة، بعد التصريحات العديدة التي أطلقها غوتيريش ضد الكيان.
 
وزعمت الصحيفة بأن "مصادر مختلفة مطلعة على الأمر تقول إن الأمين العام الحالي يكره "إسرائيل"- ولم يعد من الممكن التأثير عليه"!
 
وأعرب الكيان الاسرائيلي عن قلقه من أن هذه الخطوة قد تؤدي إلى فرض حظر على الأسلحة ضده.
 
وأشارت "يديعوت أحرونوت" إلى أن التقرير، الذي ينشر مرة واحدة في العام ويغطي العام الذي سبقه، كتبه مبعوث الأمم المتحدة للأطفال ومناطق الحرب، فيرجينيا جامبا.. وسيغطي التقرير الحالي عام 2023 بأكمله، حيث شهد الربع الأخير قفزة في البيانات بسبب العدوان على قطاع غزة الذي بدأه الاحتلال في السابع من أكتوبر.
 
وفي العام الماضي، كانت الدول المدرجة في القائمة السوداء تشمل أفغانستان والكونغو ومالي وميانمار، بالإضافة إلى منظمات مثل "القاعدة" و"داعش" و"حركة الشباب" و"بوكو حرام".
 
وتعتمد البيانات الواردة في التقرير على المنظمات الأممية والعوامل الميدانية.
 
وقالت "يديعوت أحرونوت": إن "عواقب الدخول إلى القائمة السوداء تشمل الإضرار بالصورة حيث يكتسب التقرير سمعة دولية كبيرة وسيتم الاستشهاد به في جميع هيئات الأمم المتحدة، بما في ذلك الجمعية العامة للأمم المتحدة ومجلس الأمن ومحكمة العدل الدولية والمحكمة الجنائية الدولية في لاهاي".
 
وأضافت: "من الناحية العملية، بمجرد وضع أي دولة أو كيان على القائمة، تُنتج تقارير مخصصة فيما يتعلق بهم، مما يعني أن مكتب المبعوث الخاص سيعد تقارير مخصصة فيما يتعلق بـ"إسرائيل"، وسيتم تقديم التقارير في وقت لاحق إلى مجلس الأمن".
 
هذا ويشن الكيان الاسرائيلي حرب ابادة جماعية في قطاع غزة منذ السابع من الكتوبر راح ضحيتها اكثر من 36700 شهيد معظمهم من الاطفال والنساء بقصف همجي.
 
/انتهی/
رایکم
الأکثر قراءة