تم التحدیث فی: 13 May 2021 - 01:36
بارکت فصائل المقاومة الفلسطینیة العملیة البطولیة بالقدس المحتلة والتی أدت الى مقتل 4 مستوطنین صهاینة وجرح 9 آخرین، مؤکدة أنها تأتی فی سیاق الرد الطبیعی على الجرائم الصهیونیة المرتکبة بحق الفلسطینیین وخاصة فی مدینة القدس ومسجدها.
رمز الخبر: ۶۱۵۷۷
تأريخ النشر: ۲۶ محرم ۱۴۳۶ - ۱۴:۱۱ - 18November 2014

الفصائل الفلسطینیة تبارک عملیة القدس: الهجوم رد طبیعی على ممارسات العدو

بارکت فصائل المقاومة الفلسطینیة العملیة البطولیة بالقدس المحتلة والتی أدت الى مقتل 4 مستوطنین صهاینة وجرح 9 آخرین، مؤکدة أنها تأتی فی سیاق الرد الطبیعی على الجرائم الصهیونیة المرتکبة بحق الفلسطینیین وخاصة فی مدینة القدس ومسجدها.

وفی سیاق تعلیقه على العملیة، قال المتحدث باسم حرکة فتح أحمد عساف فی تصریح صحفی "إن الهجوم نتیجة طبیعیة للانتهاکات الإسرائیلیة بالقدس". وأکد عساف أن "حکومة نتنیاهو تُدخلنا فی دوامة من العنف". وأوضح أنه "سیکون هناک رد فعل خارجی کل حسب مصالحه، خاصة أنه توجد جماعات فى المنطقة مستفیدة مما تقوم به إسرائیل".

من جهتها، بارکت حرکة حماس العملیة واعتبرتها ردا طبیعیا على الممارسات الإسرائیلیة، وقال الناطق باسم الحرکة سامی أبو زهری، "إن عملیة الطعن تأتی بمثابة رد فعل طبیعی على جرائم الاحتلال فی القدس والأقصى". وأضاف أن ذلک یعتبر ردا على "جریمة مقتل سائق حافلة فلسطینی فی ذات المنطقة التی کانت مسرحا للعملیة".

الجهاد الإسلامی وبعد مبارکتها للعملیة البطولیة، أکدت فی بیان مقتضب "أن عملیة القدس تأتی کرد طبیعی على جرائم الاحتلال ومستوطنیه". وأشارت الحرکة على لسان الناطق باسمها داوود شهاب أن "الحالة الفلسطینیة امام انتفاضة وثورة حقیقیة جاءت کرد طبیعی على السیاسات الاحتلالیة المتراکمة، وبفعل الاعتداءات المتواصلة بحق مدینة القدس ومسجدها".

وأوضح شهاب ان الشعب الفلسطینی لن یلتفت الى دعاوى التهدئة فی القدس والضفة المحتلة لسببین أولهما ان "إسرائیل" مستمرة فی عدوانها على الفلسطینیین وطلیقة الید فی الجرائم المتواصلة ضد المقدسات دون ان یحرک أحداً ساکناً او یلجم جرائمها، ثانیهما ان موجة الغضب العارمة فی صفوف الفلسطینیین لم تولد فی لحظة وجاءت نتیجة تراکم الاعتداءات بحق کل ما هو فلسطینی.

بدورها، بارکت حرکة المجاهدین الفلسطینیة العملیات البطولیة بالقدس المحتلة والداخل المحتل "والتی کان آخرها فی مدینة القدس المحتلة وقالت الحرکة یجب تصعید عملیات الضفة لتشمل کل تواجد للمحتل على أرضنا". واعتبرت الحرکة فی تصریح صحفی الناطق باسمها سالم عطالله صباح، أن العملیات عمل مقاوم بطولی "جاء ردّاً على جرائم الاحتلال الصهیونی وانتهاکاته المتکررة فی القدس والمسجد الأقصى المبارک".

من ناحیته، أکد الناطق الرسمی لحرکة المقاومة الشعبیة خالد الأزبط بأن عملیة القدس هی أولى بشریات النصر القریب من قلب المدینة المقدسة واستکماﻻ لنصر المقاومة فی غزة وعنوان المرحلة التی وعدت المقاومة شعبنا به. وأضاف الأزبط أن عملیة الیوم قد تجسدت واقعا بان انتفاضة القدس ستتحول للعملیات الاستشهادیة وقریبا للتفجیر والصاروخ. وشدد على أن مشروع الاحتلال والتنسیق الأمنی قد فشل وسقط تحت أقدام المقاومة فی القدس وتحت أقدام منفذی العملیة الیوم.

المصدر: موقع المنار + مواقع

 

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
الأکثر قراءة