تم التحدیث فی: 20 March 2020 - 13:10
على ضوء الهجمات السيبرانية العالمية؛
أكد رئيس منظمة الدفاع المدني في إيران "العميد غلام رضا جلالي " أنه في حالة تلف بيانات المؤسسات والمراكز الحكومية من خلال الهجمات الوسيعة التي يشنها السيبرانيون في العالم الافتراضي فإن مقر السيبرانية للبلاد على استعداد لاستعادة جميع البيانات التالفة.
رمز الخبر: ۶۵۱۱۹
تأريخ النشر: ۱۸ شعبان ۱۴۳۸ - ۱۵:۲۸ - 14May 2017

وأفادت وکالة الدفاع المقدس للأنباء رئيس منظمة الدفاع الوطني في إيران أشار في تصريح له اليوم إلى الكم الهائل من الهجمات السيبرانية على مستوى العالم وقال إن هؤلاء السيبرانيين يعملون لمنظمة NSA  الأميركية ويخدمون أجندتها من خلال اختراقهم للوثائق الأمنية الخاصة بدول العالم .

وفي هذا السياق صرح العميد جلالي بالقول "انطلاقا من أن توزيع هذه التطبيقات والبرمجيات الخبيثة قد امتدت في كل أرجاء العالم حيث تضم 90 دولة وأن إصدارها يتطلب مقرات وقواعد سريعة الانتشار فقد أثارت مثل هذه الإجراءات انتباه جميع الدول والمؤسسات المعلوماتية الأمنية " وقال بما أن أميركا لم تستهدف وثائقها الأمنية ولم تتعرض للاختراق في مؤسساتها ومراكزها الأمنية من قبل السيبرانيين فإن أصابع الاتهام تتوجه إليها لا محالة في وقت تلقت ضربات هذه الإجراءات معظم الدول الأوروبية والشرقية .

وتابع أنه بسبب عدم وجود إحصائية حول أجهزة الكمبيوتر التي تم استهدافها حتى الآن من قبل السيبرانيين فإن المواقع الدولية التي تتطلع على هذه القضية قد صنفت إيران في المركز 15 عالميا الأكثر تعرضا لهذه الهجمات والخروقات .

 وشدد العميد جلالي على ضرورة إيجاد تحديثات في نظام ال Windows والذي تم إنشاؤه وفق تصحيحات أمنية ولمراقبة أنظمة السلامة ووضعها تحت السيطرة.
 
انتهی/ 421
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: