تم التحدیث فی: 11 December 2019 - 17:25
وصف رئيس السلطة القضائية في ايران حجة الاسلام ابراهيم رئيسي احتجاز ناقلة النفط الايرانية من قبل القوات البحرية البريطانية في جبل الطارق نيابة عن امريكا بانه يعد انتهاكا لكافة القوانين الدولية.
رمز الخبر: ۶۵۸۴۸
تأريخ النشر: ۷ ذی القعده ۱۴۴۰ - ۰۷:۲۷ - 09July 2019

رئيسي: لصالح بريطانيا واوروبا الغاء احتجاز ناقلة النفط الايرانية على وجه السرعةوأفادت وكالة دفاع المقدس للأنباء وقال رئيسي خلال تصريحاته في اجتماع المجلس الاعلى للسلطة القضائية اليوم الاثنين،  ان البريطانيين والاوروبيين يعلمون جيدا بما تملكه الجمهورية الاسلامية من طاقات وامكانيات، وعليه ينبغي لهؤلاء ان يرفعوا الحجز عن الناقلة في أسرع وقت، او يتحملوا تداعيات هذا الاجراء.

وتسائل قائلا : لماذا لم يصدر اي صوت من هذه الدول عندما استولت جماعة داعش الارهابية ظلما على النفط السوري والعراقي وكانت تهرب شحنات النفط عبر المضيق نفسه وعلى مرأى الجميع؛ فيما يتم من قبل بريطانيا اليوم احتجاز ناقلة النفط التابعة للجمهورية الاسلامية الايرانيةوذلك خلال عبورها القانوني من مضيق جبل الطارق؟!

وفيما يتعلق بالملف النووي الايراني قال رئيس السلطة القضائية: ان العالم أجمع يشهد على التزام ايران بتعهداتها المنصوصة في الاتفاق النووي، بينما يرى نقض  امريكا لهذه التعهدات وعدم تنفيذها من جانب امريكا واوروبا.

واضاف  ان "قرار الجمهورية الاسلامية الايرانية بشان تقليص التزاماتها فيما يخص الاتفاق النووي ورفع مستوى تخصيب اليورانيوم، هو قرار وطني أجمع عليه المسؤولون والشعب الايراني".

وتابع : نحن نعتقد في اطار توجيهات سماحة قائد الثورة الاسلامية، قرار حكومة الجمهورية الاسلامية الايرانية حول تقليص التعهدات الخاصة بالاتفاق النووي، بأنه اجراء وطني وشامل ونؤكد على ضرورة استمرار هذه العملية لغاية تنفيذ التعهدات من جانب اوروبا.

انتهى/

الكلمات الرئيسة: دفاع المقدس ، رئيسي ، للسلطة القضائية
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
الأکثر قراءة