تم التحدیث فی: 18 November 2019 - 16:13
العميد موسوي:
اكد القائد العام للجيش الايراني أنه تم اتخاذ اصعب الاحتمالات واسوأ المخاطر بعين الاعتبار والقوات المسلحة مستعدة للرد على تهديدات العدو بكافة مستوياتها من حيث الخطورة.
رمز الخبر: ۶۵۸۶۹
تأريخ النشر: ۸ صفر ۱۴۴۱ - ۱۶:۴۰ - 07October 2019
ايران مستعدة للرد عى التهديدات بكافة مستوياتهاوأفادت وكالة الدفاع المقدس للأنباء، أن القائد العام للجيش الايراني العميد عبدالرحيم موسوي قال في تصريح للصحفيين على هامش زيارته لوحدات الدفاع الجوي للجيش والحرس الثوري المستقرة في محافظة بوشهر جنوبي ايران، قال: اربعين عاما وتمكنت الجمهورية الاسلامية من الحفاظ على امن منطقة الخليج الفارسي وستكون هذه المنطقة الاكثر أمانا في العالم لو ساعدت الدول الاقليمية في ذلك، مضيفا: أن تواجد القوات الاجنبية سيؤدي الى زيادة التصعيد والتوتر في المنطقة.
 
وفيما يتعلق بمستوى الاستعداد والجهوزية لدى قوات الدفاع الجوي قال موسوي: اخذنا اصعب الاحتمالات واسوأ المخاطر التي ممكن ان تحدث للبلاد بعين الاعتبار ونحن جاهزون للدفاع عن الارض والسماء والشعب ومبادئ الثورة والبلاد بشكل متلائم مع هذه المخاطر.
 
واشار موسوي الى التآزر والتلاحم فيما بين الحرس الثوري والجيش في الاشراف والسيطرة الكاملة والحفاظ على كافة الحدود البرية والمائية والجوية والمناطق الحساسة والمهمة في البلاد.
 
وأكد موسوي: اي تهديد من قبل العدو وعلى كافة المستويات سيلقى ردا حاسما.
 
واعتبر القائد العام للحرس الثوري أن ثلاثة عناصر وهي القدرات العسكرية والقتالية، الى جانب التموضع الصحيح للمعدات الرادارية والاسلحة، فضلا عن المعنويات والدوافع القوية لدى القوات من اجل الدفاع عن الوطن، تشكل القدرة الردعية والدفاعية للبلاد وايران تحظى بهذه العناصر في كافة اركانها المسلحة.
 
وتابع ان الجمهورية الاسلامية تتمتع بمستوى عال من القوة والعدو يعرف ذلك جيدا رغم حساباته المخطئة احيانا، ولو اخطأ مرة اخرى وتجرأ يوم ما على الاعتداء على ايران، سوف يتلقى ضربة موجعة.
 
انتهى/
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
الأکثر قراءة