تم التحدیث فی: 01 November 2020 - 16:50
السفیر الروسی فی لبنان:
ولا یخفى على أحد أن أکثر من 80 دولة تُقاتل فی سوریا، وفی هذه الأجواء تدخل حزب الله جاء رداً على تدخلات الفصائل المسلحة. وجدیر بالذکر ان حزب الله تدخل الى جانب النظام الشرعی. البعض یقول انه لو لم یحارب حزب الله فی سوریا لما کانت "داعش" فی لبنان، وهذه فرضیة خاطئة.
رمز الخبر: ۶۰۴۰۰
تأريخ النشر: ۱۳ ذی الحجه ۱۴۳۵ - ۱۲:۳۶ - 07October 2014

: الائتلاف الدولی لمحاربة ’داعش’ انتهاک لسیادة دمشق وله أهداف غیر معلنة

فاطمة سلامة
تُشکّل روسیا مکانة هامة فی المجتمع الدولی. لا یخفى على أحد الأثر القوی للقرارات التی تصدرها موسکو على الصعید العالمی. امتلاکها لـ"الفیتو" فی مجلس الأمن الدولی یجعلها سداً منیعاً فی وجه المؤامرات والمشاریع الأمیرکیة. یُقارب سفیرها فی لبنان الکسندر زاسبکین الملفات الإقلیمیة والدولیة من موقع موسکو المتقدّم فی العالم. هو لا یرى فی الائتلاف الدولی لمحاربة "داعش" فی سوریا سوى انتهاک لسیادة دمشق. برأیه إنشاء هذا الائتلاف خارج مظلة الأمم المتحدة هو انتهاک للمواثیق الشرعیة الدولیة، ولا یستبعد أن یکون لعمله أهداف أخرى غیر معلنة. بنظره الدول التی دعمت الإرهاب هی نفسها تشارک فی هذا الائتلاف الأمر الذی یعرّض مصداقیته للخطر.

محلیاً، لا یجد الدبلوماسی تبریراً لمقولة " لو لم یحارب حزب الله فی سوریا لما کانت "داعش" فی لبنان". بالنسبة الیه، هذه فرضیة خاطئة، فحزب الله یتدخّل الى جانب النظام الشرعی.

فی الأزمة الأوکرانیة، یشدد السفیر الروسی على أنّ کییف أداة بید أمیرکا، والأخیرة هی التی قرّرت إشعال الأزمة الأوکرانیة لاستهداف روسیا تخوفاً من تصاعد المکانة الروسیة فی العالم.

وهنا نص المقابلة:

فی الآونة الأخیرة، تعرّضت المعادلة الأمنیة فی لبنان للاهتزاز. ما هی توقعاتکم للمستقبل الأمنی فی هذا البلد؟

المستقبل الأمنی فی لبنان مرتبط بأمن المنطقة. خلال السنوات الأخیرة سادت حالة من النزاعات فی کثیر من الدول العربیة. فی نفس الوقت موقف المجتمع الدولی معروف لناحیة دعم الاستقرار فی لبنان، وروسیا تشارکه الرأی فی ممارسة هذا النهج. برأیی، هناک فرصة دائماً لیتجاوز لبنان المرحلة الصعبة بعیداً عن التأثر بالأزمات المحیطة.
 

اهتزاز الوضع الأمنی وضع الجیش اللبنانی والقوى الأمنیة أمام مسؤولیات کبیرة. الى أی مدى تستعد روسیا لتقدیم مساعدات عسکریة للبنان؟ وما هی أنواع الأسلحة التی تستطیع تقدیمها؟

تم تحدید مضمون التفاوض فی هذا المجال بین الجانبین اللبنانی والروسی، وأصبح هذا الامر مطروحاً على الخبراء، والآن یجری التفاوض بشکل ملموس لتقدیم بعض المعدات العسکریة الروسیة للجیش والقوى الأمنیة. القرار السیاسی لدعم لبنان عسکریاً اتخذته روسیا منذ فترة وتم تأکیده مؤخراً، والآن المطلوب فقط الاتفاق على التفاصیل.

 

هل أبلغتم هذا الکلام لوزیر الداخلیة نهاد المشنوق خلال زیارته الأخیرة الى روسیا؟

صحیح، الزیارة کانت ناجحة من هذه الناحیة ومن نواح أخرى. عقد الوزیر اللبنانی لقاءات مهمة مع مسؤولین روس. ونتوقع مواصلة التفاوض بهذا الملف مع وفد الجیش اللبنانی الذی یزور روسیا قریباً. نتمنى أن یکون هناک نتائج نهائیة خلال جولة مفاوضات الأیام القادمة.
بالانتقال الى الملف السوری. أنشأت واشنطن ائتلافاً لمحاربة "داعش" استبعدت منه روسیا. البعض یعتبر فی ذلک خسارة لموسکو. ما رأیکم؟
مکافحة الإرهاب یجب أن تکون فی إطار الأمم المتحدة، وهذا ما دعت الیه روسیا دائماً، ولکن عندما تطرح المبادرة من جانب واحد، ویتم تشکیل تکتل بمشارکة عدد من الاطراف ولیس جمیع الاطراف المعنیة، فهذا یؤدی الى اتخاذ قرارت جزئیة لا تتناسب مع رأی المجتمع الدولی. تجربة السنوات الماضیة تدل على أن الحملات فی الشرق الاوسط تحت شعارات مختلفة کانت بدرجة أولى موجهة الى إسقاط الانظمة الشرعیة مثلما حدث فی العراق أو لیبیا کما المحاولات فی سوریا. لذلک نتوقع أن لا یکون الاستخدام لشعار مکافحة الإرهاب بل لأهداف أخرى.

 

فُهم من کلامکم أنکم ترون فی عمل الائتلاف انتهاکاً لسیادة سوریا.

نحن دائماً نتمسک بمیثاق الأمم المتحدة الذی ینص على أن أی عمل عسکری یتم یجب أن یکون منسقاً مع السلطات الشرعیة فی الدولة، بالتزامن مع إبلاغ مجلس الأمن فی ذلک. والآن نحن نتابع ما یحصل انطلاقاً من هذا المبدأ، لذلک نصر على أن یکون هناک تنسیق بین الائتلاف وسوریا فی حال کان هناک أی شیء على الأراضی السوریة. والمفروض أن نستمع لرأی الحکومة السوریة قبل کل شیء. إستبعادنا عن هذا الائتلاف لیس خسارة مُطلقاً.

هناک معلومات صحفیة تتحدّث عن أن التقدم الذی یحققه الجیش السوری ناتج عن نوعیة السلاح التی قدمتها روسیا لدمشق، ما هو حجم الدعم الروسی لسوریا؟

لست قادراً على مناقشة تفاصیل ونوعیة السلاح، ولکن روسیا تتعاون مع سوریا فی المجال العسکری وفقاً للشرعیة الدولیة.

 

یجری الحدیث حالیاً عن ضربة وشیکة للنظام السوری. فی حال جرى ذلک، کیف سیکون الرد الروسی؟

السؤال خارج نطاق صلاحیاتی،ان الضربة امر غیر مقبول وعلى کل حال نحن دائماً على تواصل مع القیادة السوریة وهذا هو الأساس لبلورة الموقف الروسی فی المستقبل.

یجری الحدیث عن إقامة شریط عازل لسوریا على حدودها مع جیرانها. هل ستقبلون بإقامة هذا الشریط؟

هذا أمر غیر مقبول ایضا ونعتبره انتهاکا لسیادة سوریا ووحدة أراضیها ونقف بحزم ضده.

 

بالعودة الى التحالف الدولی. برأیکم هل الضربات التی ینفذها کافیة للتخلص من الخطر الداعشی فی المنطقة؟

روسیا تتمنى أن یُحقق أی جهد مُعلن لمکافحة الإرهاب نتائج إیجابیة، ولکن لدینا شکوک فی فعالیة الضربات ونتائجها واثارها على الاوضاع فی المنطقة.

 

سعادة السفیر، حضرتک ذکرت أن هناک دولاً شارکت فی هذا الائتلاف تضعه موضع شکوک، هل تقصد أن هناک دولاً دعمت الإرهاب وموّلته؟

هذا واضح لکل العالم، إنّ بعض الأطراف المشارکة بما فی ذلک صاحب الفکرة، هم من أیدوا فی کل الفترة الماضیة المجموعات المسلحة المعارضة السوریة. نحن نعتبر أنّ جمیع الفصائل التی تُحارب الجیش النظامی هم مجموعات غیر شرعیة، فمن یعتبر نفسه الیوم مستقلاً عن الآخر، یجد نفسه غداً فی حلف "داعش". عقائدیاً قد یکون لهذه المجموعات مواقف مختلفة، ولکن فی نهایة الأمر جمیعهم یحاربون النظام، ومن هنا نرى أن هناک خطأ فی الإستراتیجیة عند تأیید الفصائل المعتدلة. البعض یعتبر فی هذه الطریقة وسیلة لمحاربة الارهاب، ولکن هذا خطأ لأن أی مجموعة تعتبر نفسها الیوم معتدلة تتحرک نحو التطرف، والطریق الصحیح هو التعامل مع النظام ضد المجموعات الارهابیة.

 

مؤخراً. بدا أن الخطر الداعشی لم یعد یقتصر على بلاد الشام بل امتد الى دول الغرب. ما رأیکم؟

مرة أخرى أقول ان المسألة لا تتعلق فقط بـ"داعش" بل بالارهاب ککل، والقصة هذه أصبحت طویلة، وفی المستقبل قد نجد ولادة أسماء أخرى لمجموعات متطرفة. لذلک یجب مکافحة الظاهرة والأصل ومعالجة أسبابها وتطبیق استراتیجیة متکاملة تشمل لیس فقط الجوانب الأمنیة، بل أیضاً الجوانب السیاسیة.

 

ما هی الأسباب برأیک؟

مثلاً خلال 70 عاماً لم یصل المجتمع الدولی الى حل للنزاع العربی-"الاسرائیلی"، وهذا النزاع یؤدی الى مشاعر الیأس لدى الناس. ومن اسباب انتشار الارهاب عمل تخریبی ضد السلطات الشرعیة من قبل الاطراف الخاریجیة على اساس استغلال المشاکل الداخلیة فی الدول.

 

برأیکم هل من الممکن أن تصل "داعش" الى روسیا. ما هی اجراءاتکم فی هذا السیاق؟

موجة الإرهاب منذ عشرات السنین. وهذه لیست الأولى بالنسبة لنا. فی سنوات التسعینات مثلاً کانت لدینا على الاراضی الروسیة الأحداث الارهابیة. ونحن استطعنا حینها أن نتغلب على المشکلة الکبیرة. لذلک نعرف جیداً مدى الخطورة، وعندما بدأت الأحداث باسم الربیع العربی فی الشرق الأوسط نحن کنا من الأوائل الذین أشاروا الى المخاطر من تحویل الحراک الشعبی والتظاهرات الى تجمعات لتنشیط الحرکات الإرهابیة. بالنسبة للمستقبل نحن واثقون من تلاحم الشعب الروسی ولا نخشى من الموجات الاراهابیة على أراضی موسکو، ولکن نحن نرید أن یکون هناک تلاحم دولی فی مشروع مکافحة الارهاب.

 

على صعید مکافحة الإرهاب، البعض یجد فی مشارکة حزب الله فی القتال بسوریا خطأ، کیف تقیمون هذا الکلام؟

بعدما بدأت الأحداث فی سوریا کنا نلاحظ "ترانزیت" المقاتلین وتدفق المجموعات الارهابیة التی تحارب النظام وأسلحتها تعبر الأراضی اللبنانیة، وکنا ندعو لوقف هذا التسرب رغم ان السلطات اللبنانیة بذلت جهوداً لمنع ذلک. ولا یخفى على أحد أن أکثر من 80 دولة تُقاتل فی سوریا، وفی هذه الأجواء تدخل حزب الله جاء رداً على تدخلات الفصائل المسلحة. وجدیر بالذکر ان حزب الله تدخل الى جانب النظام الشرعی. البعض یقول انه لو لم یحارب حزب الله فی سوریا لما کانت "داعش" فی لبنان، وهذه فرضیة خاطئة.

فی الملف الأوکرانی، من المفترض أن وقفاً لإطلاق النار قد وضع موضع التنفیذ، ثم عادت الأمور لتشتعل. تتهمکم کییف بأنکم من یُعطل الاستقرار الأمنی فی البلاد. ما هو ردکم؟

السلطات الأوکرانیة هی أداة بید أمیرکا التی تقوم بهجوم متکامل ضد روسیا. وهذا الهجوم یشمل کافة المجالات السیاسیة والعسکریة والحضاریة، ونحن نضع ذلک فی إطار الصراع حول مستقبل البشریة ونوعیة النظام الدولی الذی سیسود. المشکلة تکمن فی أننا نسعى لإقامة نظام التعددیة والشراکة الواسع فی العالم ونعتقد أنه الأنسب لیحل مکان نظام القطب الواحد الذی سیطر بعد الحرب الباردة، ولکن على ما یبدو أن واشنطن لا ترید التعددیة. ورداً على زیادة الوزن الروسی سیاسیاً فی المجتمع الدولی، حضّرت واسنطن هجوماً على موسکو، وهذا أثر سلبیاً على مجمل العلاقات الدولیة بما فی ذلک فی الشرق الأوسط، لأننا کنا نعمل سویاً مع واشنطن لإنضاج تسویة فی سوریا عبر عملیة سلمیة. أمیرکا فتحت جبهة جدیدة ضدنا فی أوکرانیا عن طریق القیام بالانقلاب فی هذا البلد وتشجیع القوى الرادیکالیة القومیة التی تعتمد فی تصرفاتها على عداوة تجاه روسیا.

لذلک، فإنّ شکوک روسیا حول الائتلاف المعادی للإرهاب یزید لأنهم فی الوقت الذی یعلنون فیه محاربة الارهاب فی الشرق الاوسط ، یشجعون الفاشیین فی وسط أوروبا. هذا التناقض ولّد عدم مصداقیة.

 

یقال ان نوعاً من التعثر طرأ على المفاوضات الإیرانیة مع دول 5+1. ما هی معلوماتکم؟ وأین أصبح الملف؟

تجری المفاوضات وفقاً للاتفاق الذی تم التوصل الیه العام الماضی. هناک برنامج واضح وهو یشمل الجوانب الفنیة. سیاسیا حددنا منذ فترة الاهداف عبر التأکید على الطابع السلمی للبرنامج النووی، والحق الإیرانی فی تطویر البرنامج النووی. المفاوضات تجری بإیجابیة. لیس المهم الاستعجال بل الخروج باتفاقات متوازنة وثابتة وغیر قابلة لأی شکوک أو تغییر فی المستقبل.

المصدر: موقع العهد الإخباری

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
الأکثر قراءة