تم التحدیث فی: 28 October 2020 - 17:23
أفادت "الصندای تایمز" أن أسعار الوقود تضاعفت، و بدأ تقنین الکهرباء فی المناطق التی تسیطر علیها "الدولة الإسلامیة" بعد أن قامت الضربات الجویة التی تقودها الولایات المتحدة الأمریکیة باستهداف حقول النفط التی یسیطر علیها "الجهادیین"..
رمز الخبر: ۶۰۳۴۵
تأريخ النشر: ۱۰ ذی الحجه ۱۴۳۵ - ۱۷:۴۲ - 04October 2014

تزامناً مع الضربات الأمریکیة..

أفادت "الصندای تایمز" أن أسعار الوقود تضاعفت، و بدأ تقنین الکهرباء فی المناطق التی تسیطر علیها "الدولة الإسلامیة" بعد أن قامت الضربات الجویة التی تقودها الولایات المتحدة الأمریکیة باستهداف حقول النفط التی یسیطر علیها "الجهادیین"..

وأضافت: قد ارتفعت أسعار المواد الغذائیة وغیرها من السلع الأساسیة أیضا بسبب الحملة الجویة فی سوریا التی بدأت قبل أسبوعین..

ویأمل المخططون العسکریون لتضییق الخناق على خطوط تدفق الإیرادات الحیویة لدى "الدولة الإسلامیة (داعش)" من خلال تدمیر المرافق التی تکسب من خلالها 3ملیون $ فی الیوم من خلال بیع الوقود المهرب..

وأکدت "الصندای تایمز": بعد هجمات لیل الأحد استهدفت معمل للغاز الذی یغذی أکبر محطات الطاقة فی المنطقة، حیث وردت تقاریر تؤکد قیام "داعش" بتقنین الکهرباء..

کما یسعى التحالف لإضعاف قبضة "الجهادیین" على الاقتصاد المحلی، حیث قصفت الطائرات صوامع الحبوب، فقد قامت "داعش" من قبل بالسیطرة على عشرات صوامع الحبوب فی شمال سوریا و العراق، وباعت الحبوب للمدنیین بسعر الجملة لحشد الدعم الشعبی..

وقد أثار استهداف مخازن الأغذیة انتقادات "الجماعات المتمردة" المتنافسة الذین حذروا من أن نقص المخزون  سیضر المدنیین الذین یعیشون تحت حکم "الدولة الإسلامیة"، حیث تم تدمیر الإمدادات الغذائیة المخزنة هناک واندلعت النار بعد التفجیر..

وذکرت تقاریر أخرى أن "داعش" استخدمت الصوامع لإخفاء المرکبات العسکریة،

وقال ناشطون هناک لصحیفة التایمز أن ضربات جویة استهدفت شرطة الأخلاق فی "داعش (الحسبة)" وأن السجناء، المحتجزین لجرائم مثل التدخین وعدم ارتداء اللباس المناسب، کانوا من بین القتلى.

المصدر: عربی برس
الكلمات الرئيسة: داعش ، الحرب على داعش
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
الأکثر قراءة