تم التحدیث فی: 07 May 2021 - 16:23
تمکنّت القوات الأمنیة العراقیة مدعومة بالحشد الشعبی من تحریر قضاء بیجی شمال محافظة صلاح الدین، ومن السیطرة على سد العظیم والقرى المحیطة به وذلک فی جبهة المواجهة مع "داعش" فی محافظة دیالى شمال شرق العاصمة العراقیة بغداد.
رمز الخبر: ۶۱۴۶۲
تأريخ النشر: ۲۳ محرم ۱۴۳۶ - ۱۳:۰۹ - 15November 2014

القوات الأمنیة العراقیة تسیطر على سد العظیم فی محافظة دیالى

تمکنّت القوات الأمنیة العراقیة مدعومة بالحشد الشعبی من تحریر قضاء بیجی شمال محافظة صلاح الدین، ومن السیطرة على سد العظیم والقرى المحیطة به وذلک فی جبهة المواجهة مع "داعش" فی محافظة دیالى شمال شرق العاصمة العراقیة بغداد.

بیجی ثالثة حواضر صلاح الدین تحتَ ید الأمن العراقی معارک عنیفة خاضتها القوات العراقیة،  والحشد الشعبی وسلاح الطیران بتکتیک المحاور المتعددة  ولمدة قاربت الشهر.

بیجی تحررت عسکریاُ،  ولم یبق إلاّ الجهد الهندسی  لتفکیک ما زرعه "داعش" من الغام وما بقی من انغماسیین وظیفتهم البقاء فی المدن المحررة وتنفیذ عملیات قنص أو هجمات انتحاریة.

التقدم المیدانی للقوات العراقیة امتدَ شریطه الجغرافی حتى سد العظیم فی دیالى.

الأهمیة الإستراتیجیة  تکمن فی أن السد یمثل مرتکزاً لداعش بین محافظات کرکوک وصلاح الدین ودیالى ویمثّل طریقَ الإمداد لقره تبه والسعدیه وجلولاء مروراً بجبال حمرین  حیث الطریق الدوْلی.

تغییرات فی القیادة العسکریة أحدثتْ تغیرات على الأرض لمصلحة القوات العراقیة.

تقدمت القوات العراقیة فی المیدان  فکان لها أن تضیف بیجی إلى قائمة المدن الاستراتیجیة المحررة  لیبقى لها فی صلاح الدین  وتکریت  والدور  والعلم،  وقبل ذلک  معرکة تحریر الشرقاط  حیث کسر العظم  والإستعداد لفصل معرکة نینوى.

المصدر: میادین

 

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
الأکثر قراءة